معلومات صادمة عن الطائرة !!!!!!!!!!

0
840

تعدّ الطائرات إحدى أهم اختراعات العصر الحديث، فهي مهندسة بشكل جميل، وتعتمد على تكنولوجيا فائقة، لكنها متاحة للجميع. فقد سافر مليارات الأشخاص إلى مختلف بقاع الأرض وقضوا ملايين الساعات في الجو، من دون التفكير في مدى تطور تقنيات الطيران.
لكن هناك بعض التفاصيل التي قد يعتبرها البعض صادمة بالنسبة إلى كثيرين، واخترنا لكم أبرزها:

1. عبوات ناسفة داخل محركات الطائرة
إذا أردنا تجاهل حقيقة تعبئة جناح الطائرة بالوقود شديد الاشتعال، هناك حقيقة صادمة أخرى مفادها أن كل محرّك في الطائرة مجهّز تجهيزاً كاملاً بعبوة ناسفة أو عبوتين ناسفتين، والمثير للدهشة أنها تستخدم لمكافحة الحرائق التي تندلع في المحرك. ففي حال الاشتعال، تقوم العبوة الناسفة بإحداث ثقوب وتنشر مادة كيمياوية مضادة للهب في جميع الأنحاء الداخلية للمحرك، وذلك بهدف إخماد النيران.

2. مصدر الهواء داخل الطائرة هو المحرك
الهواء داخل المقصورة مختلف عن الهواء خارج الطائرة، ففي الارتفاعات التي تحلق عليها الطائرات التجارية، يملك الهواء نفس التركيبة، لكن لا يمكن للإنسان أن يتنفسه، وبالتالي فإن الهواء يأتي من المحرّكات، وهو بالطبع لا يعادل الهواء على الأرض، لكنه حلّ مناسب للتنفس.

3. أقنعة الأوكسجين لا تستمر طويلاً
قد يعتقد البعض أن الأقنعة الصفراء الصغيرة التي تؤمن الأوكسجين في حالات الطوارئ سوف تمكّن المسافر من التنفس لمدة طويلة، لكن الحقيقة مختلفة.
في الواقع، ترتبط كل مجموعة من 4 أو 5 أقنعة بمولّد، فيه قطعة من المعدن تشتعل عند سحب أي من الأقنعة، وينتج عن عملية الحرق الأوكسجين الذي يتنفسه المسافر، لكنه ساخن وله رائحة وطعم كريهين.
أما الحقيقة الصادمة فهي أن هذه الأقنعة تعطي الأوكسجين مدة 12 دقيقة فقط، أما الأوكسجين الخاص بالطيارين، فمعبّأ في زجاجات، ويكفي نحو ساعتين.

4. تشغيل الأجهزة الإلكترونية المحمولة لا يؤثر على أنظمة الطائرة
من المعلوم أن الكثير من سلطات الطيران حول العالم تسمح باستخدام الأجهزة الإلكترونية الشخصية خلال معظم مراحل الرحلة، وكل النظريات التي تتحدث عن تأثير تلك الأجهزة على الطائرة لم تجد أي أساس علمي.

5. أجهزة المحمول الخاصة بالطيارين تسببت في حوادث
في أحد الحالات، نسي طيّار إنزال كل إطارات الطائرة عندما كانت تهمّ بالهبوط وذلك بسبب هاتفه.
وفي حادثة أخرى عام 2009، كاد طيار أن يترك الطائرة من دون أي قيادة عند الإقلاع بسبب صوت غير مألوف فاجأه من الهاتف المحمول للموظف المساعد.

6. طائرات بالحد الأدنى من الوقود
تواجه شركات الطيران انتقادات لتشغيلها الطائرات في “الحدّ الأدنى من الوقود”، لكن ما لا يعرفه الركاب هو أن الغالبية العظمى من شركات الطيران الحديثة تنتهج هذه السياسة لسبب وحيد، وهو التوفير.
لكن ينبغي معرفة أن “الحد الأدنى” من الوقود لا يعني تأمين الوقود اللازم للسفر بين مطار المغادرة الخاصة بك وجهة الوصول، فقانون الطيران الدولي، يوجب على جميع الطائرات حمل وقود الرحلة، وكمية إضافية من “وقود الطوارئ”.

LEAVE A REPLY

Please enter your comment!
Please enter your name here